ايجي سيتي

Egypt City
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
المواضيع الأخيرة
» الرقابة الإلهية والرقابة الذاتية
من طرف خليل احمد الأحد يوليو 21, 2013 6:17 pm

» تفاصيل عمل كعكة عسل بالبندق - شرح طريقه وخطوات كعكة عسل بالبندق
من طرف خليل احمد الجمعة يونيو 14, 2013 2:21 am

» تفاصيل عمل كيكة اللوز والعسل - شرح طريقه وخطوات كيكة اللوز والعسل
من طرف خليل احمد الجمعة يونيو 14, 2013 2:20 am

» تفاصيل عمل فوندو الشيكولاتة - شرح طريقه وخطوات فوندو الشيكولاتة
من طرف خليل احمد الجمعة يونيو 14, 2013 2:20 am

» تفاصيل عمل بسبوسة بالكاسترد - شرح طريقه وخطوات بسبوسة بالكاسترد
من طرف خليل احمد الجمعة يونيو 14, 2013 2:20 am

» تفاصيل عمل كيكة الجوز والشوكولا - شرح طريقه وخطوات كيكة الجوز والشوكولا
من طرف خليل احمد الجمعة يونيو 14, 2013 2:20 am

» تفاصيل عمل المشوك المعسول - شرح طريقه وخطوات المشوك المعسول
من طرف خليل احمد الجمعة يونيو 14, 2013 2:19 am

» تفاصيل عمل كيكة النسكافية بالكروكان - شرح طريقه وخطوات كيكة النسكافية بالكروكان
من طرف خليل احمد الجمعة يونيو 14, 2013 2:19 am

» تفاصيل عمل كيكة بالفواكه المجففه - شرح طريقه وخطوات كيكة بالفواكه المجففه
من طرف خليل احمد الجمعة يونيو 14, 2013 2:19 am

» حلويات رمضان 2013 ، حلويات شهر رمضان 2013 ، ملف حلويات شهر رمضان الكريم 2013
من طرف خليل احمد الجمعة يونيو 14, 2013 2:16 am

أفضل 10 فاتحي مواضيع في المنتدى
زيزو اليكس
 
Lord-Ahmed
 
خليل احمد
 
منة طارق
 
جنة قلبى
 

شاطر | 
 

 قصة وحكاية ,, لها فى القـــرآن آيــه ,, ( موضوع للمشاركه )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Lord-Ahmed



عدد المساهمات : 452
تاريخ التسجيل : 28/05/2013

مُساهمةموضوع: قصة وحكاية ,, لها فى القـــرآن آيــه ,, ( موضوع للمشاركه )   الثلاثاء مايو 28, 2013 9:06 pm

اخوتى واخواتى أعضاء وعضوات منتدانا الكرام ,,,,

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
واسعد الله ايامكم بكل خير ,,, وبعد ,,
ان فى كتاب الله من القصص والحكايات التى أخبرنا الله بها عن أزمان كنا نجهلها ,, وأشخاص كنا لانعرفها ,,
قصص وحكايات كثيره رواها القرآن الكريم لنستفيد منها ونعتبر ,,

ونتعلم منها ونتدبر ,,,
وأجمل مافى ديننا الحنيف هو البناء الاسلامى على اساس الحوار والنقاش , والوعى والادراك والأقناع والاقتناع ,,
لهذا طرات لى فكرة هذا الموضوع الذى يقوم على كتابة قصة وحكاية رواها القرآن فى سطوره الشريفه ,,

وفى نهاية القصه نطلب من اخواننا الاعضاء كتابة الاية الداله عليها من القرآن ,,
وبالتالى سنكون بمثابة من يقرأ تفسير كتاب الله بوسيلة ميسرة رائعه ونستفيد مما عرضناه فى هذا الموضوع ,,
فأرجو ان تروق هذه الفكرة لكم ,,

ونتفاعل معها ونشترك فى الراى والحوار حولها ,,
جعلنا الله من الذين يقرأون فينتفعون بصالح القول والعمل ,,

ويفيدون ويستفيدون مما يكتبوه ويقرأوه ,,
والله الموفق لما فيه الخير كله ,,


, وأبدا معكم اول قصة من كتاب الله الكريم وحكاية لها فى القرآن آيه ,,,

قد يكون الجهاد فرض عين على المسلم، كما لو عينه الإمام ،
ولا يجوزله التخلف عنه حينئذ إلا لعذر شرعي .
لذلك عندما يستنفر النبي صلى الله عليه وسلم
المؤمنين للجهاد يخرج كل مسلم صادق ، ولا يتخلف إلا أهل الأعذار الشرعية أو
أهل النفاق،

ولكن في غزوة تبوك تخلف ثلاثة رجال كعب بن مالك و
مرارة بن ربيع و هلال ابن أبي أمية عن الغزو مع الرسول صلى الله عليه وسلم
من غير عذر شرعي ولا نفاق.
تخلف الثلاثة عن الغزو الذي كان في زمان الحر والشدة ،

ولكن رغم فداحة الذنب وعظمته تجاوز الله عنهم وغفر لهم صنيعهم ،
لأنهم كانوا صادقين مع أنفسهم ومع الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم،
لم يخادعوه ولم يأتوا بأعذار كاذبة ،
بل صدقوا واعترفوا بتخلفهم ،
ولجؤوا إلى الله تائبين مستغفرين فتاب الله عليهم .
ولندع أحدهم وهو كعب بن مالك يقدم سردا ملخصا لهذه المحنة :
قال كعب : غزا النبي صلى الله عليه وسلم تلك الغزوة،

حين طابت الثمار، فتجهز رسول الله صلى الله عليه وسلم ،
وتجهز المسلمون معه ،
ولم أتجهز وأقول في نفسي سألحق بهم حتى إذا خرجوا ظننت أني مدركهم، وليتني فعلت ، فلما انفرط الأمر ،
أصبحت وحدي بالمدينة لا أرى إلا رجلاً مغموصاً عليه في النفاق - أي مشهورا به -
أو رجلاً ممن عذر الله من الضعفاء،
فلما بلغني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم عاد راجعا من تبوك حضرني الفزع، فجعلت أتذكر الكذب،
وأقول : بماذا أخرج من سخط رسول الله ؟
واستعين على ذلك بكل ذي رأي من أهلي ،
فلما دنا رسول الله صلى الله عليه وسلم من المدينة، زال عني الباطل،
وعلمت أني لا أنجو منه إلا بالصدق، فأجمعت أن أصدقه .
فلما وصل رسول الله صلى الله عليه وسلم للمدينة بدأ بالمسجد وجلس للناس ،
فجاء المخلفون وجعلوا يعتذرون له ويحلفون، فيقبل منهم ظواهرهم ويستغفر لهم ،
وكانوا بضعا وثمانين رجلاًَ ،

فجئت فسلمت عليه، فتبسم تبسم المغضب ،
فقال لي ، ما خلفك ؟
قلت: يا رسول الله والله لو جلست إلى غيرك من أهل الدنيا ،
لخرجت من سخطه بعذر ولقد أعطيت جدلاً ،
والله ما كان لي عذر حين تخلفت عنك، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أما هذا فقد صدق ، فقم حتى يقضي الله فيك .
فخرجت من عنده فلحقني بعض أهلي يلوموني على أني لم أعتذر،

ويستغفر لي رسول الله صلى الله عليه وسلم ،
حتى هممت أن أرجع عن صدقي،
فسألت هل قال أحد بمثل ما قلت؟ فذكروا لي رجلين صالحين: مرارة بن الربيع و هلال بن أبي أمية وكان فيهما لي أسوة .
ثم إن رسول الله نهى عن محادثتنا نحن الثلاثة ،

فاجتبنا الناس ، وتغيروا لنا ، فتنكرت لي نفسي والأرض ،
أما صاحبيّ فاستكانا وقعدا في بيتيهما ،
أما أنا فأصلى مع المسلمين وأطوف الأسواق ولا يكلمني أحد حتى أقاربي .
بينما أنا في هذا الحال إذا جاءت رسالة من ملك غسان يقول لي :

الحق بنا نواسيك بعد أن هجرك صاحبك ،
قلت: هذا من البلاء أيضا ،
فحرقت الرسالة ،
فلما مضت أربعون ليلة إذ رسول من النبي صلى الله عليه وسلم يأمرني باعتزال امرأتي فقلت : الحقي بأهلك ،
وكان الأمر باعتزال النساء لصاحبيّ أيضاً .
فلما مضت خمسون ليلة أذن الله بالفرج وجاءت التوبة ،

قال كعب: فما أنعم الله علي بنعمة بعد الإسلام ،
أعظم في نفسي من صدقي رسول الله صلى الله عليه وسلم يومئذ ،
و الله ما أعلم أحداً ابتلاه الله بصدق الحديث بمثل ما ابتلاني .
وهكذا أزاح الله هذه الغشاوة المحزنة عن هؤلاء النفر الثلاثة،

بعدما كادوا يقعون في الهلاك بسبب تخلفهم عن رسول
الله صلى الله عليه وسلم ، فضاقت عليهم الأرض رغم رحابتها، وضاقت عليهم
أنفسهم، فعلموا أن الملجأ من الله لا يتم إلا بالعودة إليه، فاستجاب الله
لهم ،وغفر زلتهم،


وهذه القصة اشتملت على فوائد و عبر كثيرة :
منها: أن القعود عن الجهاد عند استنفار الإمام يعد إثما كبيرا في الإسلام تجب التوبة منه.
ومنها: تعامل الصحابة مع أمر النبي صلي الله عليه وسلم،

وتنفيذهم له ،حتى ولو كان الأمر يتعلق بأقاربهم.
ومنها: ولاء الصحابة الصادق لله ،فرغم فداحة الحادثة وصعوبة المقاطعة لم يفكركعب بن مالك في اللحاق بالكافرين ولم يلتفت إلى عرضهم .
ومنها: قيمة الصدق في الإسلام ،

وكيف أن الصدق هدى الثلاثة إلى البر ورضوان الله،
اللهم ارزقنا الصدق، واحشرنا مع الصديقين.

فما هى الآية التى وردت وتتحدث عن هذة القصة وهذه الحكايه فى كتاب الله عز وجل ,,,,,؟؟؟؟؟

طبعا اعلمكم جميعا أهل لمعرفة هذه الآية وغيرها من كتاب الله لحرصكم الدائم على التعلم منه والتزود بما امرنا الله فيه ,,
وانى لارغب من وراء ذلك الاستفاده والتفاعل فيما بيننا والمشاركة بالرأى مما يزيد الصلة والترابط والاهتمام فيما بيننا ,,,
وفى النتظار مشاركتكم التى اسعد بها دوما فى جميع ماعرضه من موضوعات ,,,

سلام من الله عليكم ورحمة منه وبركاته ,,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصة وحكاية ,, لها فى القـــرآن آيــه ,, ( موضوع للمشاركه )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ايجي سيتي :: المنتديات الاسلامية العامة :: المنتديات الاسلامية العامة-
انتقل الى: